السعودية

من آيفون 13 – iPhone 13 للأقمار الصناعية مباشرة.. تكنولوجيا خارقة تعرف عليها 


نجحت أبل في دعم آيفون 13 – iPhone 13 بميزة استثنائية جبارة وهي إمكانية اتصاله المباشر بالأقمار الصناعية دون الحاجة إلى الشبكة المحلية أو شبكة الواي فاي، ويعد هذا الأمر ثوريًا في عالم الهواتف الذكية، لأنه ما كانت دائما تحتاج الهواتف إلى وسيط لكي تتصل من خلاله بالشبكة أو الإنترنت وبالتالي بالأقمار الصناعية، وفي الوقت نفسه كان يعاني المستخدمين من ضعف الشبكة في بعض المناطق وبالتالي فقدان الاتصال لكن الأمر الآن أصبح مختلف، ونشرنا قبل ذلك مقالة بعنوان عروض جرير الأسبوعية في السعودية على هواتف آيفون الأكثر مبيعًا.

من آيفون 13 – iPhone 13 للأقمار الصناعية مباشرة.. مزايا الإضافة الجديدة

سيتمكن آيفون 13 – iphone 13 من إرسال واستقبال الرسائل والمكالمات في المناطق التالية:

  • البقاع لا بها إرسال ضعيف.
  • المناطق الغير مغطاة بشبكة سواء كانت شبكة الجيل الثالث أو الرابع أو الخامس.

وسوف يؤدي هذا إلى iPhone 13 سيكون دائما قادرًا على التواصل في أقصى الظروف التي تحول معظم الهواتف إلى الآتي:

  • قطعة من المعدن تحتوي على شاشة كبيرة.

يحتوي الجهاز الجديد المنتظر على شريحة داخلية مرفقة به من المصنع هي التي تُمكنه من الاتصال بالأقمار الصناعية مباشرة.

هل يمكن الاتصال بين iPhone 13 والأقمار الصناعية طوال الوقت؟

حسب تسريبات حديثة، فإن iPhone 13 سوف يُفعل ميزة الاتصال المباشر بالأقمار الصناعية في حالات الطوارئ فقط.

وفي الوقت نفسه تخطط شركة آبل في المستقبل إلى الاعتماد الكامل على الاتصال بين هواتفها وبين الأقمار الصناعية مباشرة دون وسيط.

كيفية الاشتراك في خدمة الاتصال بالقمر الصناعي المتاحة حديثًا من آيفون 13

الخدمة الجديدة التي سوف تصبح متاحة للعالم تزامنا مع إعلان شركة آبل رسميًا عن موعد إطلاق هاتفها المنتظر:

سيتم الاشتراك بها من خلال موقع سوف تعلن عنه شركة آبل وليس من المعلوم حاليا تكلفة هذه الخدمة أو أنها خدمة مجانية.

وأكدت التسريبات أن الخدمة سوف تفرض طول نص قصير للغاية أو ثوان معدودة للاستغاثة بالرسائل النصية أو المكالمات.

مقارنة بين آيفون 13 وجميع الهواتف الذكية بخصوص ميزة الاتصال بالأقمار الصناعية

ليس هناك هاتف ذكي آخر منُتج من قابل شركة الهواتف الذكية المعروفة يمكنها الاتصال المباشر بالأقمار الصناعية.

وهذا يعني أن آبل سوف تتصدر المشهد بهذه الميزة التي عكفت على تطويرها لسنوات.