السعودية

معلومات عن حافة العالم الرياض


معلومات عن حافة العالم الرياض هذا المعلم الطبيعي الذي بات من المعالم السياحية البارزة التي تجذب سنويًا الآلاف من السياح وزوار المملكة العربية السعودية، حيث سيتطرق – من خلال المقال التالي إلى موضوع معلومات عن حافة العالم الرياض مرورًا بعرض طريقة الوصول إلى هذا المعلم السياحي للتمتع بمشاهدة الفريدة، مع الإضاءة على أبرز النشاطات التي تتضمنها زيارة حافة العالم وأهم النصائح التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند زيارتها.

معلومات عن حافة العالم الرياض

تطلق تسمية حافة العالم على “جبل فهرين” وهو عبارة مجموعةٍ من المرتفعات الصخرية الشاهقة الواقعة في صحراء المملكة العربية السعودية على مسافة 90 كيلو مترًا إلى الشمال الشرقي من العاصمة السعودية الرياض، وتعتبر مرتفعات حافة العالم الرياض امتدادًا لسلسة جبال طويق الشهيرة،[1] والتي تمتد لما يقارب 800 كيلو مترًا انطلاقًا من صحراء نفود الثويرات في الزلفي شمالًا وحتى مشارف وادي الدواسر والربع الخالي جنوبًا، وتشير الأبحاث والدراسات التاريخية إلى أن هذا المعلم السياحي الرائع قد تشكل قبل ملايين السنين بفعل عوامل الزمن، إذ كانت المنطقة بالكامل حتى بلاد الشام مغطاةً بمياه البحر، وهذا ما تشهد به بقايا تحجرات الشعب المرجانية المنتشرة في بعض أرجاء المكان، واليوم يمكن للسياح الراغبين بمشاهدة هذا المنظر الطبيعي الفريد ملاحظة آثار مجاري الأنهار الجافة التي تمتد لمئات الكيلومترات في السهولة الواسعة المفتوحة أسفل حافة العالم والتي تبدو مشابهةً للخطوط الموجودة في باطن اليد.

شاهد أيضًا: السياحة البيئية في السعودية

لماذا سميت حافة العالم في الرياض بهذا الاسم

يمكن لمحبي المناظر الطبيعية الفريدة معرفة سبب تسمية حافة العالم في الرياض بهذه التسمية بمجرد الوصول إلى قمم هذه المرتفعات التي يتجاوز ارتفاعها 100 مترٍ عن السهول المنبسطة حولها، وذلك لأنه لا يمكنٍ لأحدٍ أن يتجاوز هذه المرتفعات للوصول إلى السهول الموجودة تحتها إذ أن السفوح التي تصل هذه المرتفعات بالسهول المفتوحة شديدة الانحدار كما أنها ذات تضاريسٍ صعبةٍ جدًا الأمر الذي يتطلب توافر معداتٍ خاصةٍ للنزول منها باتجاه السهول، ومن جهةٍ أخرى يؤكد الكثير ممن وقفوا على حافة العالم في العاصمة السعودية بأن هذا المنظر الطبيعي الفريد وطريقة اتصال السفوح المنحدرة بالسهول الواسعة التي تمتد إلى ما لا نهاية تولد في النفوس شعورًا بالراحة والحرية بما يشعر الزائر وكأنه قد امتلك جناحًا وبدأ يتطير متجاوزًا المسافات بعيدًا عن هموم ومشاغل الحياة اليومية.

شاهد أيضًا: الاماكن السياحية في الشرقية

كيفية الوصول إلى حافة العالم الرياض

يتطلب الوصول إلى المعلم السياحي الشهير حافة العالم في الرياض اتباع عددٍ من الطرق الصحراوية المتعرجة التي تمتد على طول سلسلة جبال طويق، ويجب أن يكون لدى الزائر معرفة مسبقة بطبيعة التضاريس الصحراوية الوعرة التي سيواجهها أثناء رحلته باتجاه حافة العالم في الرياض، وتبدأ رحلة الوصول إلى حافة العالم في العاصمة السعودية باتباع الإشارات الموجودة في مدينة الرياض حتى الوصول إلى الممرات الجبلية والتي ستستمر الرحلة على امتدادها قرابة الساعتين من الزمن، حيث يتوجب بعد ذلك على السائح أن يترجل من السيارة من أجل نزول المنحدر ثم التحرك باتجاه مرتفعات حافة العالم سيرًا على الأقدام لمدةٍ تقارب نصف ساعةٍ من الزمن، لذا من الأفضل أن ينتعل السائح في قدميه حذاءً رياضيًا متينًا يسهل عليه التنقل بين التضاريس الصخرية الوعرة، وتجدر الإشارة إلى أن زمن الوصول إلى حافة العالم في السعودية ترتبط بشكلٍ كبيرٍ بخبرة السائح بالقيادة عبر الطرق والممرات الجبلية، إضافةً إلى مستوى اللياقة البدنية التي يمتلكها لعبور الجزء الذي يتطلب السير على الأقدام.

شاهد أيضًا: السياحة في جنوب السعودية

أفضل الأنشطة على حافة العالم الرياض

هناك الكثير من الأنشطة والهوايات التي يمكن ممارستها أثناء القيام برحلةٍ باتجاه مرتفعات حافة العالم في الرياض، ومن أبرز هذه الأنشطة:

  • ممارسة رياضة المشي، إذ يتضمن الوصول إلى مرتفعات حافة الرياض السير ضمن التضاريس الصخرية الوعرة لمسافاتٍ طويلةٍ بعض الشيء، وذلك تبعًا للممر الذي يقوم السائح باختياره، إذ أنه هناك بعض المسارات أطول من الأخرى، لذا يمكن للسائح الذي يمتلك لياقةً بدنيةً عاليةً أن يسلك أطول الطرق ليحظى بمشاهدةٍ أكثر تنوعًا للطبيعة الصخرية والتنوع الحيواني في المنطقة.
  • التعرف على التنوع الحيوي في تلك البيئة الصحراوية القاسية، مع التمتع برؤية الشعاب المرجانية المتحجرة التي يمكن مشاهدتها في مواضعٍ مختلفةٍ من المكان، إضافةً إلى مشاهدة أنواع الطيور والحيوانات المتنوعة التي تعيش في أرجاء المنطقة.
  • التمتع بمراقبة مشهد غروب الشمس وتراجع نورها الممتد فوق السهول الواسعة، والذي يعتبر من اللحظات الفريدة التي لا يمكن نسيانها ولو بعد زمنٍ.
  • ممارسة التخييم ليلًا للاستمتاع بالسماء الصافية حيث يمكن رؤية معالم درب التبانة بوضوحٍ إضافةً إلى رؤية الكواكب وبعض منازل النجوم بحسب توقيت الزيارة من العام.

شاهد أيضًا: تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية

نصائح قبل زيارة حافة العالم الرياض

على الرغم من أن زيارة حافة العالم في الرياض تعتبر تجربةً فريدةً من نوعها، إلا أنه لا بد من الأخذ بعين الاعتبار لبعض النصائح التي من شأنها تسهيل الرحلة وحماية الزائر من التعرض للأذى والمخاطر، ومن أهم النصائح المتعلقة بزيارة حافة العالم في العاصمة السعودية:

  • يفضل أن يتم تحديد وقت زيارة حافة العالم في العاصمة السعودية بحيث تكون خلال أشهر فصل الشتاء، إذ أن الهواء البارد يجعل من السماء أكثر صفاءً، كما أن درجات الحرارة في الشتاء تكون أكثر اعتدالًا.
  • يفضل توخي الحيطة والحذر عند عبور الممرات الجبلية إذ لا توجد أية إشاراتٍ أو يافتاتٍ تحذيريةٍ أو توجيهيةٍ، لذا لا بد من الانتباه عند الاقتراب من الحواف الجرفية، حيث أنه من الممكن أن يكون هناك صخور منزلقة.
  • يفضل عدم اصطحاب الأطفال الصغار في مغامرةٍ مشابهةٍ لهذه الرحلة إذ أنها رحلة محفوفة بالمخاطر، وفي حال تم اصطحابهم فعلى الأبوين أن يبقوا متيقظين لجميع تحركاتهم.
  • يفضل احضار المزيد من الأطعمة والمياه عند الانطلاق من الرياض، إذ أنه لا يوجد الكثير من البلدات على طول الطريق، وخصوصًا بعد تجاوز الطرق المعبدة، حيث سيصبح الحصول على تلك المواد أمرًا صعبًا للغاية.
  • يفضل استخدام سيارات ذات دفعٍ رباعيٍ لصعود الممرات الصخرية الصعبة على امتداد الطريق المؤدية إلى حافة نهاية العالم في العاصمة السعودية.

شاهد أيضًا: افضل اماكن سياحية في الرياض موصى بها

صور حافة العالم في الرياض

تظهر الصور التالية طبيعة البيئة الصحراوية الصخرية القاسية وطبيعة الممرات المؤدية إلى حافة نهاية العالم في العاصمة السعودية، حيث يمكن للزائر من خلالها إلقاء نظرةٍ عامةٍ على ما سيواجهه في رحلته المليئة بالمغامرة والتي قد لا تخلو من بعض الخطر أحيانًا:

حافة العالم الرياض

حافة العالم

معلومات عن حافة العالم الرياض

شاهد أيضًا: معالم المملكة العربية السعودية بالصور .. أهم المعالم التاريخية في السعودية

وبهذا يختم المقال الذي تناول موضوع معلومات عن حافة العالم الرياض مرورًا بعرض سبب تسميتها بهذه التسمية وكيفية الوصول إليها مع الإضاءة على أبرز النشاطات التي يمكن ممارستها وأهم النصائح التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند زيارة هذا المعلم السياحي الفريد.

المراجع

  1. ^
    visitsaudi.com , وقوفًا على “نهاية العالم” , 18/03/2022