السعودية

ما هي عقوبة الاخصاء الكيميائي في السعودية


ما هي عقوبة الاخصاء الكيميائي في السعودية، حيث يعرف الاخصاء الكيميائي Chemical Castration بأنه استخدام الأدوية المثبطة للرغبة الجنسية والتي تقلل إنتاج هرمون التستوستيرون في الجسم، ويستخدم بشكل رئيس كعقوبة على التحرش الجنسي أو الاغتصاب، وسنتعرف وإياكم عبر – على هذه العقوبة، وعلى سبب اعتمادها في بعض الدول.

الإخصاء الكيميائي

يعرف الإخصاء الكيميائي بأنه عملية تثبيط أو تعطيل الرغبة الجنسية لدى الذكر، وذلك عن طريق تناول أدوية معينة واتباع علاج كيميائي محدد، حيث يقلل هذا الدواء أو يوقف إفراز هرمون التستوستيرون في الجسم، وقد يكون مفعول الإخصاء مؤقتًا أو دائمًا بحسب نوع العلاج المتبع ومدته، ومن بين هذه الأدوية الكيميائية كل من لوبرورولين، وميدروكسي بروجستيرون أسيتات، وتجدر الإشارة إلى أن ذكر الإنسان قد يخضع لهذه العملية التي ترافقها بعض الأعراض الجانبية، كترقق العظام، والأمراض القلبية، والاكتئاب، وأمراض الأوعية الدموية، وفقر الدم.[1]

شاهد أيضًا: ما هي عقوبة المغتصب في السعودية

الإخصاء الكيميائي في السعودية

يقول مؤيدو الاخصاء الكيميائي إنه وسيلة فعالة لمحاربة مجرمي الاعتداء الجنسي على الأطفال، حيث تعمل هذه التقنية على قمع الحوافز الجنسية والإثارة الجنسية عند الذكر، والجدير بالذكر أن الإخصاء الكيميائي يختلف عن الإخصاء الجراحي الذي يعتمد على إزالة الأعضاء التناسلية بشكل نهائي على عكس الإخصاء الكيميائي، وقد جرّبت هذه التقنية في كندا والدانمارك والسويد وبعض الدول الإسكندنافية، وأشارت المعطيات إلى أن هذه العقوبة تقلل معدل العودة إلى الاعتداء على الأطفال بنسبة تتراوح بين 5 و40%.

ما هي عقوبة الاخصاء الكيميائي في السعودية

يستخدم الاخصاء الكيميائي في بعض الأحيان كعقوبة قانونية على جرائم الاغتصاب، وجنح الاعتداءات الجنسية كالتحرش على سبيل المثال، إذ يخضع المجرم لعلاج كيميائي تتراوح مدته ما بين ثلاث إلى خمس سنوات، وقد يحكم على مرتكب جريمة الإخصاء الكيميائي بالسجن مدى الحياة، وقد دعا عالم دين سعودي إلى الإخصاء الكيميائي كعقوبة للمتحرش الجنسي. ظهر هذا المصطلح في القاموس القانوني عام 1944 ميلادي، ويستخدم في بعض الدول على غرار كوريا الجنوبية وإندونيسيا والولايات المتحدة الأمريكية، ولا يزال الصراع قائمًا حول هذه العقوبة، كما يستخدم من قبل البعض طواعيةً خلال رحلة التحول الجنسي عند الذكور، حيث يساعد في القضاء على الشهوة الجنسية.

شاهد أيضًا: ما هي عقوبة التهديد بالقتل في السعودية

أدوية الإخصاء الكيميائي

يوجد العديد من الأدوية والعقاقير التي تعتمد في الإخصاء الكيميائي، ومن هذه الأدوية:

  • سيبروتيرون أسيتات Cyproterone acetate.
  • ميدروكسي بروجستيرون أسيتات Medroxyprogesterone acetate.
  • لوبرورولين.

نتائج الإخصاء الكيميائي

تستخدم هذه العملية كعلاج طبي ومشرع قانونيًا في بعض حال الإصابة بسرطان البروستات، حيث تتلخص النتائج الفيزيولوجية لعملية الإخصاء الكيميائي بما يلي:

  • تعطيل إفراز الهرمونات الجنسية.
  • التحكم في الرغبة الجنسية المفرطة والتخفيف منها.
  • انخفاض القوة البدنية
  • فقدان شعر الجسم.
  • تضخم الثدي ونعومة الصوت.

الإخصاء الجراحي للمغتصبين

يعتمد الإخصاء الجراحي على قطع أو استئصال الخصيتين عند الذكر، وهي عملية قديمة ومنتشرة عند معظم الشعوب والحضارات، حيث يقال أن أقدم دليل على عملية الإخصاء يرجع إلى القرن 21 قبل الميلاد في منطقة سومر بمدينة لجش، وقد كانت تمارس على الحاشية والخدم وبعض القادة العسكريين ورجال الدين. وبالعودة إلى الوقت الحاضر، فقد أكد بعض الخبراء أن فعالية الإخصاء الكيميائي قد تقل مع مرور الزمن، إذ تعود المستويات الهرمونية إلى خط الأساس، أي قبل البدء بالعلاج، كما أضافت الدراسة أن مستويات التستوستيرون المرتفعة تدل على مستويات عالية من العدوانية، مع وجود عدة آثار جانبية لعملية الإخصاء الكيميائي، مثل: تضخم الثدي عند الرجال، وفقدان شعر الجسم، وفقدان كثافة العظام، وفي بعض الحالات اضطراب الكبد، وزيادة رواسب الدهون، والاكتئاب.

شاهد أيضًا: ما هي عقوبة القتل الخطأ في السعودية

حكم الإخصاء الكيميائي في السعودية

صدرت فتوى في المملكة العربية السعودية تشرع حكم الإخصاء الكيميائي في حال تم تنفيذه كعقوبة على المجرمين الذين ارتكبوا جرائم التحرش الجنسي أو الاعتداءات الجنسية، والجدير بالذكر أن إخصاء الرجال محرم بشكل قاطع في الإسلام، أما بالنسبة للحيوانات فقد اختلف العلماء على السماح بها إلا إذا كانت ترجع بالمنفعة على نوعية اللحوم التي ستستهلك.

في ختام هذا المقال نكون قد عرفنا ما هي عقوبة الاخصاء الكيميائي في السعودية التي تعتمد في العديد من الدول، كما تعرفنا على الفرق بين الإخصاء الجراحي والإخصاء الكيميائي.

المراجع

  1. ^
    healthline.com , What Is Chemical Castration? , 18/04/2022