السعودية

علاج لالم الاسنان – مخزن


خلال هذا المقال نقدم لكم علاج لالم الاسنان ، حيث يعتبر ألم الأسنان من الآلام المزعجة التي تؤثر على قدرة الإنسان في ممارسة الأنشطة اليومية وقد تمنعه من النوم أحياناً، وبوجه عام فإن علاج ألم الأسنان يعتمد على علاج مسببات الألم بواسطة الطبيب حيث يمكن أن ينتج الألم عن عدة أسباب مختلفة، ولكن يمكن الاعتماد على بعض العلاجات المنزلية بشكل مؤقت لحين زيارة طبيب الأسنان أو إلى جانب العلاج الموصوف من الطبيب لتسكين الآلام، خلال السطور التالية نتعرف على بعض المواد المنزلية التي يمكن استخدامها كعلاج لالم الاسنان، كما نوضح أسباب الشعور بألم الأسنان في الليل قبل النوم، نقدم لكم مقال علاج لالم الاسنان عبر مخزن المعلومات.

علاج لالم الاسنان

يعتمد علاج ألم الأسنان بصورة نهائية على علاج المشكلة المسببة للألم بواسطة الطبيب، ولكن قد تفيد بعض المواد المتوفرة في المنزل في تسكين ألم الأسنان وتخفيفه لحين زيارة الطبيب، حيث يمكن استعمال الوسائل التالية:

المحلول الملحي

  • يساعد محلول الملح على تسكين ألم الأسنان بدرجة ملحوظة، حيث أنه من المواد الطبيعية التي تساعد على تطهير الفم من الجراثيم والبكتيريا وغيرها من مسببات الألم.
  • كما يساعد المحلول الملحي على تقليل وتفتيت بقايا الطعام بين الأسنان وكذلك يساعد على تقليل الالتهابات ومعالجة الجروح في الفم ومساعدتها على الالتئام بصورة أسرع.
  • يمكن صنع المحلول الملحي بإضافة ملعقة واحدة صغيرة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ واستعماله بالمضمضة كغسول للفم لمدة 3-5 دقائق.
  • يمكن تكرار العملية عند الحاجة أكثر من مرة يومياً.

ماء الأكسجين

  • يساعد ماء الأكسجين على تخفيف آلام الأسنان وتطهير الفم من البكتيريا والجراثيم.
  • كما يساعد أيضاً على تقليل الترسبات الجيرية على الأسنان ويساعد على التئام جروح اللثة.
  • يجب التأكد من تخفيف ماء الأكسجين قبل استعماله في الفم والحرص على عدم بلعه.
  • يتم مزج كمية ربع كوب من ماء الأكسجين تركيز 3% مع ربع كوب من الماء.
  • يستعمل ماء الأكسجين المخفف بالماء كغسول للفم لمدة 3-5 دقائق.
  • يجب الحرص على عدم بلع أي كمية من المزيج حيث لا يجب أن يتعدى استعمال ماء الأكسجين الاستعمال الظاهري.
  • يمكن تكرار استخدام ماء الأكسجين المخفف مرة واحدة يومياً ولا يجب تكرار استخدامه أكثر من ذلك.

الكمادات الباردة

  • يفيد استعمال الكمادات الباردة في تسكين وتخفيف الآلام بوجه عام، خاصة الآلام الناتجة عن صدمات.
  • في حالة ألم الأسنان المصحوب بالتهاب أو تورم فإن الكمادات الباردة تكون وسيلة فعالة لتقليل الألم والالتهاب أو التورم.
  • تساعد الكمادات الباردة على تسهيل انقباض الأوعية الدموية بما يساعد على تخفيف الألم بدرجة كبيرة، كما يساعد ذلك على تقليل الالتهاب أو التورم.
  • يتم وضع كمية من الثلج أو أي مادة مثلجة في كيس بلاستيكي ولف منشفة قطنية حولها لمنع التلامس المباشر بين الجلد ومصدر البرودة.
  • يتم تثبيت المنشفة المحتوية على الثلج بداخلها لمدة 20 دقيقة على الجهة الملاصقة لمصدر الألم خارج الفم.
  • يمكن تكرار استعمال الكمادات الباردة أكثر من مرة يومياً بحد أقصى 3 مرات حيث قد يسبب التعرض للبرودة الشديدة لفترات طويلة تجلطات دموية.

علاج ألم الضرس بالثوم

يعرف الثوم من قديم الزمن بقدراته العلاجية المذهلة، حيث أنه من أكثر المواد الطبيعية التي كان يتم استعمالها لأغراض علاجية مختلفة بسبب ما يحتويه من مركبات مختلفة تساعد على علاج أكثر من حالة، ويمكن استخدام الثوم لعلاج ألم الأسنان بأكثر من طريقة كما يلي:

  • يمكن مضغ فص من الثوم الطازج مرة واحدة أو مرتين يومياً للمساعدة على تسكين الألم.
  • يمكن وضع معجون الثوم على مصدر الألم من خلال قطعة من القطن لمدة 3-5 دقائق ويتم تكرار ذلك مرتين يومياً بحد أقصى.
  • يمكن استعمال زيت الثوم لتسكين الألم من خلال وضع كرة قطنية صغيره في زيت الثوم، ثم وضعها على مصدر الألم في الفم لمدة 10 دقائق، ويتم تكرار تلك العملية 3 مرات يومياً بحد أقصى.
  • يمكن استعمال ماء الثوم كغسول للفم من خلال وضع 2 فص من الثوم المفروم في كوب من الماء ووضعه على النار حتى الغليان، ثم يتم تصفية الماء من الثوم وتركه جانباً حتى يبرد.
  • يتم استعمال ماء الثوم كغسول للفم بالمضمضة مرتين يومياً لمدة 3-5 دقائق في كل مرة.
  • يساعد الثوم على قتل البكتيريا المسببة للألم وتسوس أو خراج الأسنان كما انه يساعد أيضاً بدرجة كبيرة على تسكين ألم الأسنان.

اعشاب لعلاج الم الاسنان

تساعد بعض الأعشاب بما تحتويه من مواد على تسكين ألم الأسنان، حيث يمكن استخدام الأعشاب التالية لتخفيف وعلاج ألم الأسنان:

القرنفل

علاج لالم الاسنان
  • يعتبر القرنفل أشهر الأعشاب المستخدمة لعلاج آلام الأسنان حيث يتم استخدامه من قديم الزمن لهذا الغرض.
  • يمكن مضغ أعواد القرنفل لبعض الوقت لمدة دقيقة أو دقيقتين على الأقل حتى الشعور بتحسن ثم بصقها من الفم.
  • يمكن وضع بضع قطرات من زيت القرنفل على قطعة من القطن وتثبيتها على موضع الألم لمدة 3-4 دقائق ثم إزالتها.
  • يمكن تكرار استعمال القرنفل بالطرق المذكورة أكثر من مرة يومياً ولكن لا يجب الإفراط في استعماله لتجنب الشعور بالخدر في الفم.

ورق الجوافة

علاج لالم الاسنان
  • يحتوي ورق الجوافة على عناصر مضادة للالتهابات والبكتيريا والجراثيم ويساعد على تفيف ألم الأسنان بدرجة كبيرة.
  • يمكن استعمال ورق الجوافة من خلال مضغ ورقة من ورق الجوافة الأخضر بعد غسلها جيداً بالماء، ويتم مضغها لمدة دقيقتين إلى 3 دقائق ثم بصقها من الفم.
  • يمكن أيضاً صنع شاي ورق الجوافة من خلال غسل 4 ورقات من ورق الجوافة الأخضر ثم وضعه على النار حتى الغليان بعد إضافة كوب من الماء، ويتم شرب شاي ورق الجوافة أو استعماله كغسول للفم والمضمضة به بعد أن يبرد.

خلاصة الفانيليا

علاج لالم الاسنان
  • يمكن استعمال خلاصة الفانيليا أو ما يعرف بالفانيليا السائلة لتسكين ألم الأسنان.
  • يتم استخدام قطنة ووضع بضع قطرات من خلاصة الفانيليا عليها ثم تثبيتها على موضع الألم لمدة 3-5 دقائق وإزالتها.
  • يمكن تكرار استعمال خلاصة الفانيليا بحد أقصى 3 مرات يومياً.

أسباب ألم الأسنان في الليل

 قد يحدث ألم الأسنان في الليل لعدة أسباب مختلفة، حيث يحدث الألم نتيجة مشكلات صحية في اللثة أو الأسنان وقد يتزايد في الليل قبل النوم، ومن أسباب ألم الأسنان في الليل ما يلي:

  • أحياناً قد يؤدي التعرض للصدمات القوية إلى ألم في الأسنان بالإضافة إلى ألم في الوجه أو كدمات، ويزيد ألم الأسنان في الليل عند محاولة النوم بسبب تعرض الأسنان للضغط عند وضع الرأس على الوسادة.
  • قد يحدث ألم الأسنان بسبب تسوسها، حيث تسبب البكتيريا التي تؤدي لتسوس الأسنان في الإصابة بألم في الليل قبل النوم، ولذلك يُنصح بغسل الأسنان واستعمال غسول الفم قبل النوم.
  • في حالة حشو الأسنان قد يسبب سقوط الحشو ألم في أعصاب الأسنان مما يسبب ألم الأسنان بصورة قوية في الليل.
  • قد يؤدي التهاب الجيوب الأنفية أحياناً إلى ألم في الأسنان وخاصة الأسنان الخلفية العلوية، حيث تتواجد الجيوب الأنفية فوق تلك الأسنان مباشرة وقد يؤدي التهاب الجيوب الأنفية إلى التأثير على أعصاب هذه الأسنان بما يسبب الألم.
  • أحياناً قد يحدث ألم الأسنان في الليل نتيجة بقايا الطعام المتراكم بين الأسنان، حيث تضغط تلك البقايا على الأسنان بما يسبب الألم ولذلك يجب استعمال خيط الأسنان بانتظام بعد كل وجبة لتنظيف الفراغات بين الأسنان من بقايا الطعام.
  • قد يؤدي ظهور ضرس العقل لألم الأسنان خاصة في حالة نموه بصورة غير سليمة كأن ينمو إلى الجانب أو بصورة مائلة وهو ما يسبب ضغط على الفك والأسنان المجاورة بما يتسبب في الإحساس بالألم.
  • في حالة الإصابة بعدوى بكتيرية في الفم فإن هذا قد يسبب الألم في الليل في حالة انفجار الخراج أو خروج القيح والصديد، ويصاحب ذلك خروج رائحة كريهة من الفم ويُنصح في تلك الحالة باستعمال المحلول الملحي للقضاء على البكتيريا وتطهير الفم من القيح والمساعدة على التئام الجرح.

إلى هنا ينتهي مقال علاج لالم الاسنان ، قدمنا خلال هذا المقال علاج لالم الاسنان بأكثر من طريقة، كما تعرفنا على طريقة علاج ألم الأسنان بالثوم والأعشاب، وكذلك تعرفنا على أسباب ألم الأسنان في الليل، قدمنا لكم مقال علاج لالم الاسنان عبر مخزن المعلومات، نرجو أن نكون قد حققنا لحضراتكم من خلاله أكبر قدر من الإفادة.

كما يمكنكم الإطلاع على مزيد من الموضوعات المشابهة:

المراجع