السعودية

دعاء قضاء الحاجة للزواج – مخزن


يدور مقالنا اليوم حول البحث عن دعاء قضاء الحاجة للزواج ، حيث تصدرت هذه الجملة محركات البحث في الفترة الأخيرة؛ حيث يرغب العديد من الأشخاص في الزواج ولاسيما هؤلاء الأشخاص الذين بلغوا أرقام كبيرة من العمر، نجد أن هذا الأمر يشغل ذهن النساء عموما اللاتي تأخرن في الزواج؛ وذلك تخوفا منهن على بلوغهن سن اليأس، ومن ثم تقل الفرصة في الإنجاب، وتفاديا لإنجاب أطفال مشوهة في حالة الإنجاب في سن كبير، ومن خلال موضوعنا هذا سوف نقوم بتوضيح دعاء قضاء الحاجة للزواج وذلك على موقع مخزن.

دعاء قضاء الحاجة للزواج

يعتقد الكثير من الأشخاص الذين يرغبون في الزواج أن هناك أدعية محددة في السنة النبوية تختص بالزواج، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ حيث لا يوجد في السنة أو القرآن الكريم ما يتم ترديده من حديث أو قرآن؛ حتى يتم الزواج في أقرب وقته بعد قرأته، ولكننا نتخذ الدعاء إلى الله سبحانه وتعالى وسيلة للوصول لأي أمر متعسر علينا، ومن ثم فأنه لا يتم اللجوء إلى الدعاء في طلب الزواج فقط بل في كافة شؤننا الخاصة والعامة،وفي هذه الفقرة نذكر بعض الأدعية التي يستعان بها في تيسير كافة الأمور، نذكرها في النقاط التالية:

  • “اللهمّ يا مسخّر القويّ للضّعيف، ومسخّر الشّياطين، والجنّ، والرّيح، لنبيّنا سليمان،ومسخّر الطّير والحديد لنبيّنا داود، ومسخّر النّار لنبيّنا إبراهيم، اللهمّّ سخّر لي زوجاً يخافك يا ربّ العالمين بحولك، وقوّتك، وعزّتك وقدرتك، أنت القادر على ذلك وحدك لا شريك لك، اللهمّ يا حنّان، يا منّان، يا ذا الجلال والإكرام، يا بديع السّماوات والأرض، يا حيّ يا قيّوم”.
  • “اللهمّ ارزقنا الزّوج الّذي يخافك، برحمتك يا أرحم الرّاحمين، اللهمّ ارزقني بزوجٍ صالح، تقيّ، هنيّ، محبّ لله ورسوله، ناجحٍ في حياته، أكون قرّة عينه وقلبه، ويكون قرّة قلبي وعيني”.

دعاء قضاء الحاجة للزواج من شخص معين

يعد الزواج من أهم الأمور التي يجب فيها التأني في الاختيار، وهذا ما حث عليه الدين الإسلامي، حيث يعد الزواج من أهم المؤسسات في الشريعة الإسلامية، ولكن يجب الاختيار الجيد للطرفين؛ حتى لا تكثر مشاكل الانفصال وتعرض الأطفال إلى مشاكل النفسية، ويكون اختيار الفتاة للرجل أو أختيار الرجل للفتاة لا بد أن يكون متفقا مع شريعة ديننا الإسلامي من حيث الأخلاق والتدين والإلمام بكل أمور الشرع، ولهذا لا يجب الاعتماد على العاطفة في اختيار الزوج أو الزوجة، ولابد أن يكون التفكير العقلاني في مثل هذه الأمور أكبر من تلك العاطفي، أما في حالة الدعاء بالزواج فهذا أمر مباح ولا يوجد فيه أي شئ من التحريم، وكما ذكرنا في الفقرة السابقة أنه لا يوجد أي نص قرآني أو نبوي يستخدم للزواج من شخص معين، حيث صرح الدكتور بكر أبو زيد رحمة الله أنه ” من البدع التخصيص بلا دليل بقرأة أية أو سورة في وقت معين أو مكان معين، أو لاستخدام في قضاء حاجة معينة.

تأتي صلاة الاستخارة؛ لتبيح الاستعانة بأي من الأمور الإسلامية في مثل أمور الزواج أو العمل أو الدراسة أو السفر، حيث تتم صلاة الاستخارة بركعتين بغير فريضة،  ثم ترديد الدعاء الوارد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل التسليم، يقول نبي الله “ اللَّهُمَّ إنِّي أستَخيرُكَ بعِلمِكَ ، وأستَعينُكَ بقُدَرتِكَ ، وأسألُكَ من فضلِكَ العظيمِ ، فإنَّكَ تقدِرُ ولا أقدِرُ ، وتَعلمُ ولا أعلَمُ ، وأنتَ علَّامُ الغيوبِ ، اللَّهمَّ إن كُنتَ تعلمُ إنَّ هذا الأمرَ خيرٌ لي في ديني ومَعاشي وعاقِبةِ أَمري – أو قالَ: في عاجِلِ أَمري وآجلِهِ – فأقدرهُ لي ، ويسِّرهُ لي ، ثمَّ بارِكْ لي فيهِ ، وإن كنتَ تعلمُ إنَّ هذا الأمرَ شرٌّ لي في ديني ، ومَعاشي ، وعاقبةِ أَمري – أو قالَ: في عاجلِ أَمري وآجلِهِ – ، فاصرفهُ عنِّي ، واصرِفني عنهُ ، واقدُرْ لي الخيرَ حيثُ كانَ ، ثمَّ أرضِني بِهِ” ، قالَ: ويسمِّي حاجتَهُ.

دعاء قضاء الحاجة في نفس اليوم

يبحث الكثير من البشر الذين يواجهون، حيث يوجد عدد من الأدعية التي من الممكن الاستعانة بها في قضاء أمورنا الحياتية، نذكر تلك الأدعية في النقاط التالية:

  • اللهم إني أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ وَالْغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ وَالسَّلامَةَ مِنْ كُلّ إِثْمٍ، لا تَدَعْ لِي ذَنْبًا إِلا غَفَرْتَهُ وَلا هَمًّا إِلا فَرَّجْتَهُ وَلا حَاجَةً هِيَ لَكَ رِضًا إِلا قَضَيْتَهَا يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ. لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
  • عن أم سلمة أم المؤمنين قالت،كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ إِذا خرَجَ من بيتِهِ :” اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِك مِن أَن أضِلَّ أو أزِلَّ أو أظلِمَ أو أُظلَمَ أو أجهَلَ أو يُجهَلَ عليَّ”.
  • اللَّهُمَّ أَنْتَ ثِقَتِي فِي كُلِّ كُرْبَةٍ، وَأَنْتَ رَجَائِي فِي كُلِّ شِدَّةٍ، وَأَنْتَ لِي فِي كُلِّ أَمْرٍ نَزَلَ بِي ثِقَةٌ وَعُدَّةٌ، كَمْ مِنْ كَرْبٍ يَضْعُفُ عَنْهُ الْفُؤَادُ، وَتَقِلُّ فِيهِ الْحِيلَةُ.
  • استغفر الله العظيم الذي لا اله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه اللهم يا جامع الشتات، و يا مخرج النبات، و يا محيي العظام الرفات، و يا مجيب الدعوات، و يا قاضي الحاجات، و يا مفرج الكربات، و يا سامع الأصوات من فوق سبع سموات

شروط إجابة الدعاء

يوجد العديد من الأوقات ومواضع  المحددة التي يجب على المسلمين أن يتحروا فيها الدعاء، وتلك الأوقات نذكرها في النقاط التالية:

  • يوم الجمعة، ولاسيما الساعة الأخيرة منها.
  • يوم عرفة.
  • أثناء الصيام في شهر رمضان بأكمله.
  • والوقت الذي يكون بين الأذان والإقامة.
  • والوقت الذي يسبق الفجر.
  • أثناء السجود.
  • وبعد التشهد وقبل التسليم.
  • البدء بالصلاة والسلام على رسول صلى الله عليه وسلم، ثم الدعاء.
  • كما يتم أيضا البدء بشكر الله والحمد له قبل الدعاء بالشئ المراد.

هذا لا يعني أن ندعو الله في تلك الأوقات السابقة فقط، بل يمكننا أن ندعو الله في أي وقت وأي مكان؛ لتواجده سبحانه في كافة الأزمنة والأماكن أينما وجدنا، يمكننا أيضا أن ندعو الله بكل ما نريد على أن لا يكون هذا الدعاء به قطعية رحم.

الحكم في صلاة الحاجة للزواج

صرح فقهاء الدين الإسلامي بأنه يجوز للفرد المسلم أن يتجه للصلاة ويدعي فيها بما يشاء، كما يجوز للفتاة أن تدي الله؛ ليرزقها بالزوج الصالح وأيضا أن يدعو الرجل بالزوجة الصالحة، ولا يوجد أي أمر محرم في القيام بصلاة الحاجة، تلك الصلاة التي يقوم بها المسلم والمسلمة حال تعسر أي أمر من الأمور الدنيوية عليهم، ومن ثم يستعينوا بالله في قضاء هذه الحاجة فهو القادر والمعين على كل شئ.

هكذا نكون وصلنا وإياكم لنهاية مقالنا هذا عن دعاء قضاء الحاجة للزواج ، وتبين لنا من خلال هذا الموضوع أنه  لا يوجد في السنة أو القرآن الكريم ما يتم ترديده من حديث أو قرآن؛ حتى يتم الزواج في أقرب وقته بعد قرأته، ولكننا نتخذ الدعاء إلى الله سبحانه وتعالى وسيلة للوصول لأي أمر متعسر علينا، نلقاكم في مقال جديد بمعلومات جديدة على موقع مخزن.