دين

تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف 2021 وحكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة


تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف 2021 ، في ذكرى مولد النبي يبحث المسلمون عن تهنئة وصور المولد النبوي الشريف 2021 حيث يزداد البحث بشكل رهيب عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي ومحرك بحث جوجل العالمي وهذا من اجل تقديم التهاني في هذه المناسبة والتي تصادف يوم ولادة أفضل خلق الله محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم لكن نجد ان الكثير من المسلمين في مختلف الدول العربية والإسلامية يجهلون حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة وهو ما سنوضحه لكم بالتفصيل في الأسطر التالية من هذا المقال.

تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف 2021

في ذكرى ولادة النبي صلى الله عليه وسلم يتبادل المسلمون في مختلف الأقطار العربية والإسلامية صور و تهنئة بالمولد النبوي الشريف 2021 رغم ان اغلب علماء اهل السنة والجماعة أكدت بان الاحتفال بذكرى ميلاد النبي الكريم بدعة ولم يحتفل به النبي صلى الله عليه وسلم ولا أصحابه ولا التابعين ولم يوصي النبي امته الاحتفال بعيد المولد النبوي الشريف.

حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة

علاوة على ذك، ورغم اختلاف المذاهب الأربعة في حكم الاحتفال بالمولد النبوي إلا ان جميع علمائهم اجمعو على ان حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة لان الصحابة والتابعين والائمة الأربعة لم يعرف عنهم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم ولم تعرف هذه البدعة التي استحدثها الرافضة إلا في القرون الوسطى وفي ما يلي جدول يوضح بالتفصيل حكم الاحتفال بالمولد النبوي في المذاهب الأربعة.

 المذهب الشافعي حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف يعتبر بدعة لم يحتفل النبي بمولده.
كذلك المذهب المالكي كما اعتبر جل علماء المذهب المالكي الاحتفال بالمولد النبوي بدعة ولا يجوز الاحتفال به.
ثم المذهب الحنبلي لم يحتفل الإمام أحمد بن حنبل بالمولد النبوي الشريف، لكن يوجد بعض علماء الحنابلة اكدوا  قالوا إنها ذكرى فقط.
أيظا المذهب الحنفي الاحتفال بالمولد النبوي من البدع مستحدثة.

حكم الاحتفال بالمولد النبوي 2021

علاوة على ذلك، توصي هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية. وأغلب علماء اهل السنة والجماعة في مختلف الدول العربية والإسلامية. من بينهم الشيخ ابن باز والشيخ العثيمين وشيخنا الفاضل الألباني رحمهم الله عدم ارسال تهنئة بمناسبة المولد النبوي الشريف 2021. لان هذا لا يعتبر من السنة ولم يأمرنا الرسول عليه الصلاة والسلام بفعل ذلك. ولم يحتفل بمولده لذا يجب علينا التقيد بشرع الله والامتثال سنة رسوله والبعد عن الشبهات. بل يجب علينا كمسلمين اتباع سنة رسول الله استذكار فضائله وخصاله. وتتبعها يوميا والمداومة على العبادة لنيل الاجر والثواب ودخول الجنة بإذن الله.