السعودية

تفاصيل اصابة الطفل اسامة عمر الغامدي في مدرسة البديعة الابتدائية


اصابة الطفل اسامة عمر الغامدي في مدرسة البديعة الابتدائيّة وتفاصيله يعرضها هذا المَقال؛ حيث شهدت الساعات القليلة الماضية تداول العديد من الأخبار حول إصابة طفل في إحدى المدارس السعوديّة، وتمَّ نقله إلى المُستشفى ليُكتشف بأنّه مُصاب بكسرٍ في الجُمجمة، فما هي صحة هذا الخبر؟ وما تفاصيل إصابة الطفل أُسامة عُمَر الغامِدي في مدرسة البديعة الابتدائية، يُقدّم موقع مُحتويات تفاصيل هذا عبر المقال.

اصابة الطفل اسامة عمر الغامدي

تعرّض الطّفل أُسامة عُمر الغامِدي البالغ من العمر اثنتي عشر عامًا إلى إصابة في رأسه أثناء دوامه المدرسيّ داخل مدرسة البديعة الابتدائيّة، حيث تداول الخبر العديد من مواقع السوشيال ميديا، وذلك بعد تصريحات قامت بها والدة الطّفل المُصاب بكسر في الجمجمة ونزيفٍ حادّ، حيث تداولت أخبار بأنّ المسؤول عن الإصابة هو عريف المدرسة، وقالت مصادر أخرى أنّ الإصابة نتيجة أحد زملائه في المدرسة، ما أدّى إلى إصابة الطفل في رأسه، وتسبب هذه الإصابة في نقل الطفل إلى المُستشفى واكتشاف أنّه مُصاب بكسرٍ في الجمجمة.
اصابة الطفل اسامة عمر الغامدي

شاهد أيضًا: تفاصيل إصابة طالب بنزيف وكسر في الجمجمة في مدرسة بالرياض

تفاصيل إصابة الطفل اسامة عمر الغامدي في مدرسة البديعة الابتدائية

كشفت مواطنة عن إِصابة ابنها أُسامة عُمَر الغامِدي بكسرٍ في الجمجمة ونزيفٍ حاد داخل المدرسة عندما دفعه أحد الطلاب، وأكدّت الوالدة أنّه أُصيب بتشجنات وسال الدم من فمه داخل المدرسة دون تدخل من إدارة المدرسة لإسعافه، ومن ثمَّ قامت الوالدة بنقل طفلها إلى مُستشفى الملك سلمان بن عبد العزيز لمُتابعة حالة طفلها، ولكنّ الأطباء شخّصوا حالة الطفل، وأكّدوا بأنّه يحتاج إلى تدخل جراحيّ فوري في الرأس لوقف النزيف وعلاج الكسر الذي تعرّض إليه، ولذلك تمَّ نقل الطفل إلى مُستشفى الشميسي، وطالبت الوالدة بفتح تحقيق عالج بهذه الواقعة التي أوشكت أن تودي بحياة هذا الطفل.

فيديو خبر إصابة طالب المرحلة الابتدائية أسامة الغامدي

انتشر مقطع فيديو على منصات التواصل الاجتماعيّ يروي تفاصيل الإصابَة التي تعرّض لها الطفل أُسامة عُمر الغامِدي، وهو كالتالي:

إلى هنا نصل لنهاية هذا المَقال؛ الذي قدّمنا من خلاله اصابة الطفل اسامة عمر الغامدي في مدرسة البديعة الابتدائيّة، والتفاصيل الكاملة حول الإصابة وفق ما نشرته والدة الطفل البالغ من العمر 12 عامًا والذي يدرس في مدرسة البديعة الابتدائيّة في العاصمة السعودية الرياض.