السعودية

تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية


تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية هل العبارة صحيحة أم خاطئة؟، تحتوي أرض المملكة العربية السعودية على العديد من الشواهد التاريخية التي ترجع للحضارات القديمة منذ العصر الحجري والعصور التالية له، وتدل هذه الشواهد والآثار على عظمة الحضارات التي سكنت دولة المملكة من قلاع وحصون وقصور ومعالم تاريخية مختلفة، وفيما يلي سنتعرف على الإجابة الصحيحة للسؤال.

تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية

تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية ؟ الإجابة صحيحة حيث أن المملكة العربية السعودية مليئة بالمباني الأثرية الدالة على قدم أراضي المملكة وعراقتها التاريخية والحضارية، والتي تضرب لنا أروع الأمثلة في التاريخ البشري على تطور هذه الحضارة من الناحية العمرانية والحضارية والثقافية والاجتماعية، وقد برز هذا التطور في الآثار والمقتنيات والتحف والمباني الأثرية التي تعود لهذه العصور والتي تتضمن أروع الرسوم والنقوش، وسوف نُلقي عليها الضوء في السطور التالية.

أهم المباني الأثرية في السعودية

يوجد بالسعودية عدد كبير من المباني الأثرية والتي أهمها ما يلي:-

مدائن صالح

تمثل مدائن في حد ذاتها ملحمة حضارية يعود تاريخها لما يزيد عن الف عام، وهي من المواقع الأثرية الموجودة بمحافظة العلا التابعة للمدينة المنورة، وتتبوأ موقع استراتيجي يربط بين الجزيرة العربية وبلاد الشام ومصر، وقد ضمتها منظمة اليونسكو العالمية لمواقع التراث العالمي في العام 2008 لمكانتها السياحية والحضارية الكبيرة، وكانت الموقع الأول في دلة المملكة الذي استحق هذه المكانة.

الدرعية القديمة

وهي عبارة عن مباني وبيوت طينية توجد في منطقة الدرعية القديمة الواقعة بالجهة الشمالية الغربية من مدينة الرياض، وهي من المواقع الأثرية التي تستحق أن تكون بين المراتب الأولى على لائحة اليونسكو مثل أهرامات الجيزة أو سور الصين العظيم لما تحتويه من معالم أثرية لا تضاهيها أي معالم أخرى في العالم.

آثار جدة

من المعروف عن مدينة جدة قيمتها الكبيرة في التاريخ الحديث ولكن يوجد للمدينة عمق تاريخي أيضًا، وهي مدينة جدة التاريخية التي تتميز بطرازها المعماري الفريد ومنها المساجد القديمة التي تعود للعصر الإسلامي ومنها مسجد الخليفة عثمان بن عفان، ومسجد المعمار ومسجد الشافعي والمسجد الحنفي إضافة إلى السور التاريخي الفريد من نوعه.

شاهد أيضًا: من أبرز معالم مدينة جدة برجا المملكة والفيصلية

السياحة الطبيعية

لا تقتصر معالم جدة السياحية على المباني الأثرية فحسب بل يوجد بها كذلك السياحة الطبيعية فهي تشتمل على الكثير من الأودية التي تعلوها النجوم والجبال التي تزخر بأنواع نادرة من الزهور والنباتات الخلابة، وكذلك الشواطئ المتعددة والجزر مما يعكس تنوع المظاهر السياحة المتعددة في دولة المملكة.

الينابيع وعيون المياه المعدنية

ليس هناك أكثر من الينابيع وعيون المياه المعدنية التي تنتشر في أرجاء دولة المملكة العربية السعودية، ويتم الاستفادة بها للحصول على مياه الشرب وفي الزراعة، فهي تتميز بمياهها الحارة والمتدفقة والمليئة بالعناصر المعدنية الهامة لجسم الإنسان، وهي تمثل عامل جذب للسياحة البيئية والعلاجية، حيث يتم العلاج بهذه المياه الحارة لاحتوائها على خواص كيميائية وفيزيائية فريدة من نوعها.

الواحات

تتعدد الواحات بدولة المملكة وتتميز بطبيعتها الخلابة واحتوائها على الكثير من الأشجار كأشجار النخيل والزيتون التي تعتبر من أبرز الأنشطة الزراعية في الدولة، وتمثل الواحات معلمًا سياحيًا جذابًا من الدرجة الأولى بسبب الغطاء الصحراوي الرملي الذي يحتوي من داخله على مناظر طبيعية جذابة لا يوجد له مثيل في أي منطقة أخرى.

جهود المملكة لتنمية السياحة

تبذل دولة المملكة قصارى جهودها لتنمية السياحة لمردودها الاقتصادي والسياسي الهام لأي دولة من الدول، وذلك من خلال الحفاظ على المعالم الحضارية والأثرية وتنمية الوعي بأهمية الحفاظ عليها، والاهتمام بمجال الضيافة للسائحين والحرص على أمنهم وسلامتهم، ولذلك تم إنشاء الهيئة العليا للسياحة في العام 2000 لتنمية القطاع السياحي بالدولة.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أنه تزخر المملكة العربية السعودية بالمباني الأثرية حيث توجد بها الكثير من المزارات السياحية والتي أهمها مدائن صالح، والينابيع وعيون المياه المعدنية، وغيرها ن المعالم الأثرية.