السعودية

انواع الضمائر وسبب تسميتها بهذا الاسم


تعرفوا على انواع الضمائر وسبب تسميتها بهذا الاسم في مخزن ، حيث تعتبر اللغة العربية هي اللغة الأم لجميع اللغات حول العالم، وبها أنزل الله تعالى آيات القرآن الكريم، وهي ما يتحدث بها الناس يوم القيامة فيما بينهم، ولها بحور واسعة، ولكل أسلوب منها اسم وهناك سبب في اختيار ذلك الاسم له، وهو الأمر فيما يتعلق بالضمائر والتي سنوضح لكم في الفقرات التالية قواعدها واستخداماتها، وهو ما يشير إلى أن اللغة العربية لا يتمكن أن يبحر في علومها إلا من يمتلك العقل الجامع والفهم الواسع.

انواع الضمائر وسبب تسميتها بهذا الاسم

تم أخذ مصطلح الضمائر في اللغة العربية من لفظ الإضمار وهو ما يعني التخبئة، أما السبب في تسميتها بذلك الاسم لما تضمره بداخلها لشخصية من تقوم بالدلالة عليه، على الرغم من أنها توضح من هو، والضمير قد يشير إلى الحاضر أو الغائب، وقد يسرت توجه العبارات إلى غائب، أو مخاطب ومتكلم، بالرغم مما تتميز به حروفها من صغر التكوين ولكنها ساهمت في اختصار التعبير حول علاقة المتكلم بالمخاطب أو امتلاكه له، وبالتالي يكون الحديث أكثر ترتيب وسلاسة، وفيما يلي نذكر لكم أنواع الضمائر:

الضمائر المستترة

هي الضمائر التي تخفي وتضمر بداخلها فاعل آخر، دون أن يتم ذكر الضمير معها تقريباً، وتلك الضمائر تنقسم إلى ما يلي:

  • ضمائر واجبة الاستتار: وذلك مثل أن يقال حين يوجه إلى الشخص سؤال ماذا تفعل فتكون الإجابة أقرأ، حيث يكون التقدير في هذه الحالة (أنا أذاكر)، وذلك الضمير واجب الاستتار من أجل التخفيف.
  • ضمائر جائزة الاستتار: مثل أن يقال حين يتم توجيه سؤال إلى شخص (ماذا يقول أحمد)، فتكون الإجابة (يقول أهلاً)، إذ يمكن القول (أحمد يقول أهلاً)، مثلما يمكن القول كذلك (يقول أهلاً).

ومما سبق ذكره يلاحظ أن الاستتار في تلك الحالة يقوم على ما يعرف بالعهد الذهني وهو ما يقصد به معرفة كل من السائل ومن يوجه إليه السؤال بمجرى الحديث، ومعه لا يكون أياً منهما في حاجة إلى إيضاح الضمائر.

الضمائر الظاهرة

ينقسم ذلك النوع من الضمائر إلى نوعين قسمين، أولهما الضمائر المتصلة، والآخر هو الضمائر المنفصلة، وسوف نوضح شرح كلاً منهما فيما يلي:

الضمائر المتصلة

وتلك الضمائر هي:

  • الهاء: ضمير متصل تقديره هو، مثل: تناول أحمد طعامه.
  • الكاف: ضمير متصل تقديره أنت، مثل: أصطحبتك.
  • ياء المتكلم: ضمير متصل تقديره أنا، مثل: أخرجني.
  • نا: الضمير الذي يتم استخدامه لأكثر من اثنين، مثل: أخبرناك، حدثتنا، أكرمتنا.
  • ن الدالة على جماعة النساء: ضمير متصل دال على جماعة من النساء وعوضاً عن قول أطعمت النساء يقال أطعمتهن.
  • ياء المتكلم: ضمير لشخص يتكلم معبراً عن نفسه تقديره أنا، مثل: سيارتي أو حديقتي.
  • التاء المتحركة: ضمير للمتكلم يختلف عن الياء في اعتباره ليس للملكية ولكنه للفعل فيقول المتكلم (أغلقت المكتب) والتقدير (أغلقت أنا المكتب) حيث إن التاء بالجملة ضمير تقديره أنا والفعل يعرب فعل ماضي مبني على الفتح.
  • واو الجماعة: الواو الدالة على اجتماع مجموعة من الرجال وقيامهم بأمر ما فيقال (الرجال توجهوا للبلدة) حيث إن الواو في تلك الحالة دالة على جماعة الرجال والتوجه فعل ماضي.
  • ألف الاثنين: هي الألف التي حين تدخل على الفعل تجعله معبراً عن قيام شخصين بأمر ما معًا فإن ذكرت ألف الاثنين بكلمة ككلمة ذاكرا، جلسا، طبخا، فالألف تفيد بأنهما مثنى.

الضمائر المنفصلة

تنقسم الضمائر المنفصلة إلى ضمير المخاطب، والمتكلم، والغائب، والتي سنعرضها لكم فيما يلي:

أولاً: ضمير المخاطب

نعرض لكم فيما يلي ضمائر المخاطب مع شرح كل منها:

  • ضمير أنتَ للرفع وضمير إياكَ للنصب: يتم استخدامهما للمخاطب الواحد المفرد.
  • ضمير أنتِ للرفع وضمير إياكِ للنصب: يتم استخدامهما للمخاطبة الواحدة المفردة.
  • ضمير أنتما للرفع وضمير إياكما للنصب:يتم استخدامهما بالمثني.
  • ضمير أنتم للرفع وضمير إياكم للنصب: يتم استخدامهما للرجال بالجمع اثنان فما يزيد عن ذلك.
  • ضمير أنتن للرفع وضمير إياكن للنصب: يتم استخدامهما مثل الضمائر التي تدل على جماعة من النساء.

ثانياً: ضمائر المتكلم

فيما يلي نذكر لكم ضمائر المتكلم واستخداماتها:

  • ضمير أنا للرفع وضمير إياي للنصب: يتم استخدامهما بالمفرد الواحد لكي يعبر عن نفسه.
  • ضمير نحن للرفع وضمير إيانا للنصب: يتم استخدامهما بالجماعة النساء والرجال لكي يعبروا عن أنفسهم.

ثالثاً: ضمائر الغائب

  • ضمير هو للرفع وضمير إياه للنصب: يتم استخدامهما للغير موجود المفرد الواحد عند الكلام عنه.
  • ضمير هي للرفع وضمير إياها للنصب: يتم استخدامهما للمفردة الواحدة الغائبة عند الكلام عنها.
  • ضمير هما للرفع وضمير إياهما للنصب: يتم استخدامهما في المثني ذكرًا أو أنثي حينما يكونوا غائبين.
  • ضمير هن للرفع وضمير إياهن للنصب: يتم استخدامهما لجماعة النسوة الغير حاضرين عند الكلام عنهن.
  • ضمير هم للرفع وضمير إياهم للنصب: يتم استخدامهما لغير الحاضرين من جماعة الرجال حين الكلام عنهم.

كانت تلك هي انواع الضمائر وسبب تسميتها بهذا الاسم عرضناها لكم في موقع مخزن بشيء من التفصيل، حيث أوضحنا لكم تعريف الضمائر وأنواعها والسبب في تسميتها واستخدام كل ضمير من تلك الضمائر، والتي تعد أحد الأساليب المستخدمة في اللغة العربية لجعل الكلام أو الحديث يصل من المتكلم إلى المخاطب ويفهمه بسهولة وسرعة.

المراجع