السعودية

أقصى ارتفاع لضغط الدم – مخزن


نتعرف خلال هذا المقال على أقصى ارتفاع لضغط الدم ، حيث أن ارتفاع أو انخفاض ضغط الدم من الحالات التي تؤثر على صحة الإنسان بدرجة كبيرة، وقد تشكل بعض الحالات خطراً على حياة الإنسان، ومن الممكن أن يعاني الإنسان من ضغط الدم المرتفع لفترة طويلة من عمره دون أن يعرف ذلك، ولذلك يسمى ارتفاع ضغط الدم بالقاتل الصامت، حيث قد يتسبب في وفاة الإنسان ببطء.

ولذلك يجب الحرص على متابعة مستويات ضغط الدم قدر الإمكان والمتابعة المستمرة مع الطبيب، حيث يوجد بعض الأدوية التي تساعد على تنظيم ضغط الدم في المعدلات الطبيعية، خلال السطور التالية نتعرف معاً على معلومات وتفاصيل أكثر حول ضغط الدم ومعدلاته الطبيعية وأسباب اختلالها، نقدم لكم هذا المقال عبر مخزن المعلومات.

أقصى ارتفاع لضغط الدم

  • يعتبر قياس 180/120 لضغط الدم مرتفع للدرجة التي تتطلب تدخل طبي طارئ، يجب معاودة قياس الضغط مرة ثانية حيث يمكن أن يكون الارتفاع لتلك الدرجة لحظي أو نتيجة خطأ في القياس، وإذا كان القياس في المرة الثانية نفسه أو أعلى من المرة الأولى يجب الاتصال بالطوارئ الطبية على الفور.
  • يكون قياس ضغط الدم الطبيعي 120/80 وأي ارتفاع فوق تلك النسبة هو مؤشر خلل في ضغط الدم ويجب استشارة الطبي في أقرب فرصة.
  • عند ارتفاع ضغط الدم بنسبة بسيطة مثل 130 للضغط الانقباضي مع مستوى أقل من 80 للضغط الانبساطي فإن ذلك قد يكون مؤشر على مقدمات ارتفاع ضغط الدم، حيث يجب السيطرة على ضغط الدم قبل ارتفاعه.
  • أحياناً قد يحدث خطأ في القياس أو قد ينخفض ضغط الدم في غضون دقيقة ولذلك عند قياس ضغط الدم واكتشاف ارتفاعه يجب إعادة القياس للتأكد.

متى يصبح الضغط خطر

يصبح ضغط الدم خطر عندا ارتفاعه أو انخفاضه عن المستويات الطبيعية، وكلما زاد الارتفاع والانخفاض يزيد خطر اختلال ضغط الدم، وفيما يلي حالات الارتفاع والانخفاض الخطرة:

  • عند ارتفاع ضغط الدم الانبساطي إلى أكثر من 120 أو ارتفاع ضغط الدم الانقباضي إلى أكثر من 180 أو ارتفاع كلاهما معاً، فإن ذلك يشير إلى نوبة ارتفاع خطر في ضغط الدم.
  • عند انخفاض ضغط الدم الانقباضي عن 90 أو انخفاض ضغط الدم الانبساطي عن 60 أو كلاهما معاً فإن ذلك انخفاض خطر في ضغط الدم يسبب هبوط في الدورة الدموية.
  • يسبب ارتفاع ضغط الدم ظهور الأعراض التالية:
    • ألم في الصدر.
    • ضيق التنفس.
    • ألم أسفل الظهر.
    • تشوش الرؤية.
    • اضطرابات في الكلام وصعوبة في النطق.
    • الإحساس بخدر في الجسم وإرهاق.
  • يسبب انخفاض ضغط الدم ظهور الأعراض التالية:
    • تشوش الرؤية.
    • الغثيان والقيء.
    • الشعور بالتعب والإرهاق.
    • الدوخة.
    • الإغماء وفقدان الوعي.
  • عند ظهور أحد أعراض أرتفاع أو انخفاض ضغط الدم يجب طلب المساعدة الطبية فوراً، وفي حالة اكتشاف ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه أثناء قياس ضغط الدم في المنزل يجب الاتصال بالطبيب لمعرفة الإجراء المناسب للحالة.
  • قد تحتاج بعض حالات اختلال ضغط الدم إلى رعاية طبية طارئة، بينما بعضها قد لا يحتاج إلا لتدخل بسيط بأحد الأدوية أو الأطعمة، وفي كل الأحوال طلب الاستشارة الطبية هو أفضل الحلول.

أسباب ارتفاع ضغط الدم

تختلف أسباب ارتفاع ضغط الدم باختلاف حالة الارتفاع حيث يوجد نوعان لارتفاع ضغط الدم:

ارتفاع ضغط الدم الأساسي

  • لا يوجد سبب محدد لارتفاع ضغط الدم الأساسي وهو من الحالات الشائعة عند البالغين.
  • يتطور ارتفاع ضغط الدم الأساسي تدريجياً على مدار عدة سنوات.
  • توجد بعض الأدوية التي تساعد على تنظيم ضغط الدم الأساسي.

ارتفاع ضغط الدم الثانوي

وهو ارتفاع ضغط الدم الذي يحدث نتيجة حالة مرضية أخرى بعيداً عن أمراض الجهاز الدوري وصحة القلب والشرايين مثل:

  • أمراض الكلى مثل حصوات الكلى والفشل الكلوي.
  • اضطرابات الغدة الدرقية مثل مرض “جريفز” الذي يسبب فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • بعض الأدوية مثل مسكنات الألم وأدوية إزالة الاحتقان وأدوية علاج نزلات البرد وحبوب تنظيم النسل.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي وهو حالة تحدث أثناء النوم وقد تسبب ارتفاع ضغط الدم.
  • أورام الغدة الكظرية حيث أنها تفرز هرمونات تساعد على تنظيم ضغط الدم.
  • العيوب الخلقية في الشرايين والأوعية الدموية حيث يتسبب ضيق الشرايين في ارتفاع ضغط الدم.
  • المخدرات والعقاقير غير المشروعة والتي تسبب معظمها اضطرابات في ضغط الدم.

أسباب ارتفاع ضغط الدم عند الشباب

ارتفاع ضغط الدم من الحالات الشائعة عند كبار السن مع التقدم في العمر، بينما عند الشباب هو من الحالات الأقل شيوعاً حيث تكون صحة القلب والشرايين أكبر في سن الشباب وتضعف بمرور الوقت والتقدم في العمر، ولكن بوجه عام هناك بعض الأسباب التي قد تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم عند الشباب مثل:

  • العوامل الوراثية: قد يكون ضغط الدم مرض منتشر في العائلة لأسباب وراثية وبالتالي يكون الشاب عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم الأساسي في سن أصغر من معظم الشباب.
  • السمنة: مع زيادة الوزن يحتاج الجسم إلى قدر اكبر من الأوكسجين للوظائف الحيوية في أعضاء الجسم المختلفة وهو ما يحتاج لضخ كميات أكبر من الدماء في الجسم ويتسبب ذلك في الضغط على الشرايين والأوعية الدموية بما يسبب ارتفاع ضغط الدم.
  • التدخين: يتسبب التدخين في ارتفاع ضغط الدم لحظياً بسبب تأثيره على مستويات الأكسجين في الدم، وعلى المدى الطويل يتسبب التدخين في ضيق الشرايين ويؤثر على صحة القلب بما يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع مستويات الصوديوم: يتسبب الصوديوم الموجود في الملح في ارتفاع ضغط الدم، وبالتالي فإن استخدام الملح بكثرة في الطعام من مسببات ارتفاع ضغط الدم ويجب استخدامه بكميات معقولة والتقليل منه قدر الإمكان، خاصة عند الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم.
  • نقص البوتاسيوم: يساعد البوتاسيوم على موازنة كميات الصوديوم في الجسم ويؤدي نقصه إلى تراكم الصوديوم في الجسم وارتفاع نسبته بما يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.
  • التوتر: التوتر بحد ذاته قد يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم بشكل مؤقت، ولكن بعض العادات المرتبطة بالتوتر عند البعض مثل التدخين أو تعاطي المخدرات تزيد من ارتفاع ضغط الدم بسبب التوتر.
  • الأمراض المزمنة: تتسبب الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل أمراض الكلى ومرض السكري ومرض انقطاع النفس الانسدادي النومي في ارتفاع ضغط الدم.
  • قلة النشاط البدني: يزيد قلة النشاط البدني من فرصة ارتفاع ضغط الدم حيث تؤثر على صحة القلب والشرايين بدرجة كبيرة، كما أن قلة النشاط البدني تزيد من فرص زيادة الوزن.
  • الكحول والمخدرات: يؤثر تعاطي الكحول والمخدرات على صحة الجسم بصورة عامة، وخاصة القلب والشرايين، وبالتالي في حالة إدمان الكحول أو المخدرات يكون ارتفاع ضغط الدم عند الشخص مرتبط بالإدمان وتعاطي المخدرات بصورة كبيرة.

ضغط الدم الطبيعي حسب العمر

تختلف المستويات الطبيعية لضغط الدم عند الرجال عن مثيلتها عند النساء وتختلف أيضاً باختلاف الفئة العمرية، فيما يلي مستويات ضغط الدم الطبيعية عند الفئات العمرية المختلفة من النساء والرجال:

الرجال

  • 21-25 عام: 120.5/78.5
  • 26-30 عام: 119.5/76.5
  • 31-35 عام: 114.5/75.5
  • 36-40 عام: 120.5/75.5
  • 41-45 عام: 115.5/78.5
  • 46-50 عام: 119.5/80.5
  • 56-60 عام: 129.5/79.5
  • 61-65 عام: 143.5/76.5

النساء

  • 21-25 عام: 115.5/70.5
  • 26-30 عام: 113.5/71.5
  • 31-35 عام: 110.5/72.5
  • 36-40 عام: 112.5/74.5
  • 41-45 عام: 116.5/73.5
  • 46-50 عام: 124/78.5
  • 51-55 عام: 122.5/74.5
  • 56-60 عام: 132.5/78.5
  • 61-65 عام: 130.5/77.5

إلى هنا ينتهي مقال أقصى ارتفاع لضغط الدم ، عرضنا خلال هذا المقال معلومات وتفاصيل حول ارتفاع ضغط الدم، حيث أنه من الحالات الشائعة عند أغلب الأشخاص ويحدث لعدة أسباب مختلفة ذكرناها لحضراتكم خلال سطور هذا المقال، نتمنى أن نكون قد حققنا لحضراتكم أكبر قدر من الإفادة.

المراجع